البياناتثقافة المقاومة

سيكون لنا دور في الانتقام للدماء العزيزة للشهداء

بسم الله الرحمن الرحيم

{ وَإِن نَّكَثُوا أَيْمَانَهُم مِّن بَعْدِ عَهْدِهِمْ وَطَعَنُوا فِي دِينِكُمْ فَقَاتِلُوا أَئِمَّةَ الْكُفْرِ ۙ إِنَّهُمْ لَا أَيْمَانَ لَهُمْ لَعَلَّهُمْ يَنتَهُونَ} (سورة التوبة 12)

لقد أقدمت دولة الاستكبار أمريكا ورئيسها الأحمق ترامب على جريمة كبيرة وغادرة باغتيالها المجاهد والقائد الكبير الحاج قاسم سليماني قائد قوة فيلق القدس، والمجاهد الكبير الحاج أبو مهدي المهندس نائب رئيس هيئة الحشد الشعبي، وكوكبة من القياديين والمجاهدين في محور المقاومة.

إننا وفي الوقت الذي نعزي ونبارك لصاحب العصر والزمان، والإمام الخامنئي، والأمة الإسلامية جمعاء بهذا المصاب الجلل والشهادة المباركة، فهم قضوا نحبهم، وتركوا ورائهم آلاف المقاومين المنتظرين من أبنائهم في محور المقاومة في حسرة على فراقهم، وانتظار وثبات على طريق الشهادة حاملين للسلاح ومستعدين لإكمال مسيرة الجهاد والمقاومة التي خطت بدماء قادتها.

نؤكد نحن في المقاومة الإسلامية في البحرين بجميع فصائلها بإن المعركة اليوم هي معركة الحق مع الباطل وأننا جزء لا يتجزأ من هذه المعركة التي سيكون النصر حتماً حليف محورنا المقاومة

واننا معنيون بهذه المعركة المفتوحة وإنه من الواجب علينا الرد بحزم على هذه الجريمة وان نكون من الصفوف الأولى في الرد على الطغاة وعلى رأسهم المستكبر الأمريكي وإننا نعتبر كل مصالحه وتواجده في البحرين هو هدفاً مشروعاً لنا، وسيكون لنا دورٌ وموقف في الانتقام للدماء العزيزة للشهداء الأبرار.

وفي الختام نؤكد أن ببركة دماء الشهيد الحاج القائد قاسم سليماني ستشتد عزائم المقاومين في البحرين أكثر مما مضى.

صادر عن: فصائل المقاومة الإسلامية في البحرين

  • سرايا المختار
  • سرايا ثار الله
  • سرايا المقاومة الشعبية
  • سرايا الأشتر
  • سرايا وعد الله

3 يناير/كانون الثاني 2020

شاهد المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى